Free Opinions

 Sky Main Page »

 Free Opinions index »

ماذا فعل الجيش السوري بالمسيحيين لم يفعله سمير جعجع لا بل أكثر...؟
(تجمّع قدامى القوات اللبنانية في الاغتراب)


بيان للنشر - 2 أب 2007

ردًا على تمادي سمير جعجع بالدفاع عن المجتمع المسيحي، فإيضاحًا للحقيقة وطرحا أمام الرأي العام، يودّ التجمّع أن يوضح الأمور التالية:

هل تريدنا يا سمير جعجع أن نصدّق ادعائك بالدفاع عن المجتمع المسيحي وأنت صاحب الحقبة السوداء بتاريخ هذا المجتمع ومقاومته؟ لقد طفح الكيل من أباطيلك، فليس جائزًا بعد الآن لمتخلفين بالقضيّة أن يتكلّموا دفاعًا عن المسيحيين. بالله عليك أخبرنا ماذا فعل الجيش السوري بالمسيحيين لم تفعله أنت؟ وهل واجهت المحتل السوري أكثر من مواجهتك لرفاقك؟

فبهدف الدفاع عن مجتمعنا كما تدّعي:

- تخلّيت بانسحابك ومجموعتك عند تخوم الغرفة الفرنسية في جبل صنّين، عندما اختارك بشير الجميل للذهاب إلى زحلة لمؤازرة أهاليها الأبطال بالدفاع عنها متحججًا أنها منطقة ساقطة عسكريًا. كأن صمود زحلة ليس من صمود المسيحيين.

- هجّرت مسيحيي الجبل من مناطق عاليه والشوف ومن منطقة شرق صيدا تاركًا بهروبك أهلنا يواجهون مصيرهم قتلاً وذبحًا وتشريدًا.

- اغتلت ونفيت زعماء وقادة ورفاق لنا بالمقاومة ذنبهم أنهم يخالفونك الرأي، بهدف السيطرة قمعًا وترهيبًا على قرارنا الحر.

- دمّرت مطرانية زحلة وغيرها غير أبه بحرمة المقدّسات.

- أدخلت مواد كيميائية سامة إلى المنطقة المسيحية وطمرتها بهدف كسب مادي ملوثًا مياه الشرب الجوفية، متسببًا لكثيرين بأمراض مستعصية لا زلنا نعاني من أثارها لغاية الآن.

- وافقت على تغيير هوية لبنان وانتمائه اللبناني ضاربًا عرض الحائط مئات السنين من النضال والتضحيات من أجل المحافظة عليهما.

- ضربت الجيش اللبناني وأعدمت عناصر منه كما تفعل عصابة فتح الإسلام اليوم وشاركت دخول الجيش السوري لاحتلال مناطقنا الحّرة في 13 تشرين الأول 1990، فصبّيت جام مدفعيتك وراجماتك على رؤوس أبناء المجتمع الذي تدّعي أن أمنه فوق كل اعتبار. فمن ساهم بدخول الاحتلال السوري للمناطق المسيحيّة الحرّة تسقط عنه صفة المدافع عنها.

- قمت بتسليم أسلحة المقاومة المسيحية لأعدائها وكأنها ملكًا لك، فكنت تاريخيّا أوّل من أوقف مقاومة كان عليها أن تبدأ وتستمر يوم دخول الاحتلال إلى مناطقنا.

- اختلست أموال المسيحيين من ضرائبهم باسم المقاومة التي هي أموال الشهداء والمعوقين لتقوم ببناء قصور وصروح لك ولحاشيتك.

أمّا اليوم، فلا تزال:

- تتاجر بدم شهداء القضيّة، من يريد احترام تضحيات الشهداء يحترم القضيّة التي من أجلها استشهدوا عملاً لا تجارة.

- تقوم بتغطية حلفاءك أوصوليي 5 شباط لهجومهم على الأشرفية الذين دنّسوا مقدّساتنا من كنائس ومزارات وتدافع مع مسيحيي السلطة عن إلغاء الجمعة العظيمة وحقوق الطفل في الإسلام. نطمئنك أننا لن نكون ذميين أو توابع في وطننا.

- تاريخك شاهد عليك وكما قال السيّد المسيح «ليس كل من يقول يا أبتاه يا أبتاه يخلص أنما كلّ من يعمل بمشيئة أبي» لذا ننصحك بالتفتيش عن التينة لأن يوضاس كان أجرأ منك.

لذلك، وحرصًا منّا على عيش بكرامة وأن يكون وجودنا حرّ وفاعل وكي تكون المشاركة حقيقية وكاملة وصونًا لصلاحيات رئاسة الجمهورية، ندعو رفاقنا وأنصارنا المتنيين إلى الاقتراع لمرشّح التيار الوطني الحرّ.

كما إننا نهنئ الجيش اللبناني ضامن السلم الأهلي ودرع الوطن بعيده الوطني رافعين الصلوات لشهدائه الأبطال.

شبل الزغبي
المنسّق العام

Lf.veteran.fighters@hotmail.com
 

 

Sky Of LEBANON - All Rights Reserved - Copyrights © 2005 - 2007