Free Opinions

 Sky Main Page »

 Free Opinions index »

رد على المنجم اللامع والسفير السابق جوني عبده...
(وليد قاطرجي)


الواضح يا سعادة السفير السابق جوني عبده أنك تعيش حالة هلوسة مزمنة ما جعلك تتخيل بأنك أصبحت منجمًا وتستطيع منافسة المشاهير في هذا المجال.

لا يا سعادة السفير سيكون لنا رئيس جمهورية ماروني وطني مخلصًا لطائفته بالدرجة الأولى ويحتضن جميع اللبنانيين، وليس رئيسًا موظفًا عند هذه العائلة أو تلك الدولة. نعم سيكون لنا رئيس جمهورية يبني الوطن ومؤسساته دون تبعية وارتهان.

يا سعادة السفير تطل علينا منذ زمن بكوابيسك المزعجة وكأنك تعتقد بأنك ومن خلالها تستطيع التأثير على عقول المسيحيين خاصة واللبنانيين عامة، على الرغم من علمك بأنك وبنظر معظمهم موظف ليس أكثر من ذلك.

يا سعادة السفير يبدو أنك ما تزال تعيش هاجس أمجادك الإستخباراتية الوهمية الفاشلة ما جعلك تتوهم بان دولة الرئيس العماد ميشال عون بحاجة للسيطرة العسكرية على المناطق المسيحية، وهو الذي خاض من أجل أمنها ورخائها حرب التحرير ضد الوجود السوري وحرب الإلغاء ضد الميليشيات وبدأها بضرب القوات اللبنانية التي عاثت في المناطق المسيحية فسادًا، وهو اليوم ومنذ عودته من المنفى يتمتع بشعبية منقطعة النظير لم تشهدها الساحة المسيحية من قبل.

يا سعادة السفير الم تشاهد حجر الأساس الذي وضعه المطران بولس مطر ونواب حزب الله ونواب التيار الوطني الحر لقاعة كنيسة مار يوسف بالأمس في حارة حريك في الضاحية الجنوبية، بينما فريقك السيادي الذي تسبب في تدمير بيوت المسيحيين وتهجيرهم ما زال حتى اليوم يتلاعب بمصير قرى مسيحية مدمرة بأكملها ويرفض عودة أهلها على الرغم من التحالف الذي يربطه بك وبمسيحي السلطة.

يا سعادة السفير يبدو أنك تجهل أو تتجاهل المبادئ التي آمن بها دولة الرئيس العماد ميشال عون وتياره، لذا أدعوك لقراءة الشرعة المناقبية للتيار الوطني الحر علك تشفى من هلوستك التي تطال المخلصين والأحرار في هذا الوطن.

وليد قاطرجي
31/3/2008

 

Sky Of LEBANON - All Rights Reserved - Copyrights © 2005 - 2008