Free Opinions

 Sky Main Page »

 Free Opinions index »

سمير جعجع والحالة العونيَّة
(و. س.)


لا يزال رئيس ميليشيا القوات اللبنانيية سمير جعجع يعيش في رهبة من الحالة العونية التي احبطته في عام 2005 ولا تزال تلاحقه حتى اليوم. فكلامه عن إنهاء العونيين في ساعتين ألا وهو دليل ساطع على ما آل اليه وضعه ووضع ميليشياته من تدهور على جميع الصعد، بعد أن فشل في مجابهة الحالة العونية بالطرق السلمية وبعد فشله من التخفيف من وقع الصدمة التي لا تزال ترافقه من جراء التأييد الشعبي عامة والمسيحي خاصة، الذي يتمتع به العماد عون والتيار الوطني الحر.

فيا قائد ميليشيا القوات، ليس بجديد عليك القيام بهكذا أفعال، فأنت صاحب تاريخ حافل بالقتل والتنكيل والتصفيات، من الشهداء خليل كنعان إلى داني شمعون، أما نحن فأصحاب علم وثقافة وحوار واعتراف بالآخر ودعاة عيش مشترك بين أبناء الو طن الواحد، انتماؤنا لبناني يسعى وراء المصلحة الوطنية والشعبيَّة وليس كأمثالك يباعون ويشترون بحفنة من الدولارات.

فيا سيد جعجع، إن الحالة العونيَّة هي حالة الشعب اللبناني التواق إلى الحرية والمساوات والعيش المشترك والكريم بين أبناء الوطن الواحد والتي فقدها بسبب سياستك وسياسات حلفائك الذين يركضون وراء المنفعة الشخصية.

و. س.
27/10/2008

 

Sky Of LEBANON - All Rights Reserved - Copyrights © 2005 - 2008